يا حليل الدولة

– قال مسئول رفيع قبل أيام بأن تطلعات السودان لقيادة العالم تتوقف على مقدرتنا في تحريك طاقاتنا الإقتصادية والإستغناء عن الآخرين والإعتماد على الطاقات الإنتاجية ، إنتهي حديث المسئول ولم تنته دهشتى من حكاية (قيادة العالم) دى ، كدى خلونا نشوف حكاية الخريف والبرك والناموس والموية البقت (أكل وشراب دى) !

– وأنا أسير بأحد شوارع (الشهداء- بأم درمان) إستوقفتنى لافتة (عيادة) كبيرة الحجم أمام عمارة أنيقة مكتوب عليها أسماء عدد من الدكاترة أصابتنى الدهشة إذ أن كل واحد فيهم (إسمو الشيخ) قلت في داخلي (بس معقولة كووولهم ) ولكن زال إستغرابي وتعجبى عندما إقتربت قليلا من اللافتة لأرى :
– الشيخ الدكتور فلان الفلانى – دكتوراة فى العلاج والوقاية بالقرآن الكريم والسنة
– الشيخ الدكتور فلان الفلانى – أخصائي العلاج بالطب النبوى
– الشيخ (فلان الفلانى) – ماجستير علوم شرعية – معالج بالقرآن الكريم
– الشيخ فلان الفلان – علوم شرعية – أخصائى (حجامة)
العبد لله شخصياً ما شايف أى مشكلة عادي جدأ فى البلد دى شيخ يعمل عيادة وطبيب يعمل (زاوية) وترزي يعمل (مهندس) لكن المشكلة لو (بتاع الحجامة) ده قطع فيك (عرق) إلا تمشى تشتكيهو فى (الذكر والذاكرين) !

– كلما شاهدت وإستمعت إلى مدير المشروع الزراعي الذى لم ينتج ليمونة واحدة طيلة أكثر من عشرين عاماً يحدثنا بصوته الرخيم ويسرد علي مسامعنا مآثر الصحابة والتابعين حتي تفيض أعيننا بالدمع وكلما استمع إلى من إشتروا( فى سندس) بالدولار (فى أيام عزو) وقد وعدهم الرجل حينها بفلل وحدائق ومشاريع كالريف الإنجليزى رافعاً شعار (العودة إلى الطبيعة) أتذكر القصة التالية :
قدم أحدهم لزيارة صديق له فى أحد أيام الجمع فطلبوا منه أن يؤمهم في الصلاة وبالفعل قام ذلك الصديق وأم الحضور وتلا عليهم ما تيسر من القرآن الكريم بصوت خاشع رخيم أبكى المصلين ، عاد الضيف وصديقة و(الشلة) إلى البيت لممارسة هوايتهم في لعب (الكونكان) فإذا بالضيف (يجر البيليه) علامة مشاركتهم اللعب وسط دهشة الجميع ، وما أن بدأ اللعب حتى أظهر الضيف مهارات عالية في (الجلا) ولما ظهر التبرم على وجوه اللاعبين (خت صاحبنا) الورق على التربيزه وقال يخاطب اللاعبين :
– هناك أبكيكم وهنا أبكيكم !

– عندما كنا في مرحلة (الشباب) كان لدينا صديق أعطاه الله بسطة في الجسم وضخامة في العضلات كان صديقنا ذاك ما أن تختلف معه حتي يبادرك مستغلاً سطوته وقوته قائلاً :
– يا زول إنتا شنو؟ والله أنا أمسكك من إضيناتك ديل وأوديك السوق أبيعك وتااااانى أمشى أشتريك … وتاااانى أمشى أبيعك !!
ذكرتنى مقولة صديقنا ذاك بامنا (الحكومة) وناقلنا الوطني (المسكين) سودانير فقد قامت الحكومة ببيعه ثم شرائه .. والمصيبة تبيعو تاااانى

– ونحن بعد ما طلعنا من قصة (شركات الحكومة الرايحة) حتى دخلنا قصة خط (الخرطوم – هيثرو) الرايح والذى نفت (عارف) بيعه ولم يؤكد السيد وزير المالية (عدم بيعه) ، يبدو أن الشعب السودانى الفضل مجبور علي التعاقد مع (التومة الوداعية) لمعرفة حاجات الحكومة (الرايحة) !!

كسرة :
– عندما قرأت فى الأخبار ان صحفياَ ذهب إلى النيابة يبحث عن بعض حقوقه المالية فوجد أن مدير الشركة التي تصدر الصحيفة هو (وزير دولة) … قلت في نفسى (يا حليل الدولة) !!

22 تعليق

  1. المهندس مهدي فرح في إحدى كتاباته بدأها بـ :
    يا حليلكم يا حليلك انت براك (ياالصحفي)
    كيف نذكرك (ياالدولة) ما دمنا ما بننساك

    تحياتي
    (:

  2. يا بروف حمد لله على سلامتكم .. وربنا ما يحرمنا منك كلو كلو .. وأيضاً من دواعي الدهشة البريئة .. أن يكون الوالي هو مدير الشركة التي تقدم خدمات مدفوعة الأجر للولاية .. فيقوم سعادتو بالتوقيع على عقد المشروع مع الولاية مرة من اليمين ممثلاً للحكومة .. ومرة من اليسار رئيساً لمجلس إدارة الشركة … وعااااادي بالزبادي .. وطبعاً ما تنسى إن (هي لله) .. سبحان الله

  3. عمكم : نرحب بيك ترحيب حار بيننا .. شكرا على التعليق الظريف
    أب أحمد : الله يسلمك : تعرف يا أب أحمد كلامك ده يصلح سيناريو .. نفكر فيهو !

  4. سلامات يا ابوناجى
    عودا حميدا
    انت مستغرب ليه فى حكاية الشيخ مدير المشروع دى ؟ انت عائز نجاح اكتر من كده يعنى ماهو المشروع مركبو غرقت بكل ماتحمل والريس مدير المشروع نجا باعجوبة عشان كده الجماعة قالوا الراجل ده فيه صلاح وبذلك نصبوه ليكون حكمدار الشيوخ
    تحياتى

  5. سلامات للبرف جبرا وبقية العقد الفريد …
    والله حكاية مؤلمة الم ماعادي بالجد ياحليل الدولة وياحليل السودان ارض المليون ميل مشلع …
    يا جماعة البلد بتنهار انهيار ما عادي زمان الانهيار كان بالبطيء لكن اسي الشغلة بقت انهيار سريع جدا والناس مبشرة باكل الكسرة واكل النيم والذي منه …ومع ذلك جرعات الكذب والنفاق زائدة عن المعدل بالنسبة للعصابة الحاكمة…
    وقال شنو عاوزين يقودو العالم دي قوية بالجد يا بروف …حكومة اكتر من 90 % من شعبها يتغوط في العراء وفي الحفر واكثرهم دخله اليومي لا يتعدي الدولارين في اليوم ودايرة تقود العالم ,,,
    والله ملينا من النقد وملينا القراءة وملينا من البلد زاتها …
    ومنتظرين باي صورة من الصور الشرارة الحقيقية للثورة وللتغيير لكي ننضم لها وانشاء الله يحكمنا كديس افض لينا من بش بش وعصابته ,,,,
    التغيير يبدأ من نفس كل واحد مننا ولو ختينا ايادينا في ايادي بعض البلد حا تتغير للاحسن باذن الله .

  6. إنا لله وإنا إليه راجعون..من زمان

  7. السلام عليكم يا بروف
    اخوك “ابوعمرة ”
    معجب بي كتاباتك جدا و قريت كتير منها
    و دا التعليق بتاعي:
    قصة نقود العالم دي قديمة اصلا نحنا قايدنو من 1989 في مجالات كتيرة زي الكضب و الفساد و تزوير الانتخابات و ظلم المواطنين الفضلو “علي رايك” و غلا الاسعار عموما وبالذات في الاراضي “هسي بيت في المنشية كان بعتو بتشتري البيت الابيض زاتو”.
    بعدين قصة الشيوخ دي ما قايلا اتطورت للدرجة دي.
    ملاح:
    بروف دي انا لقيتا هنا ………

  8. البرووووف والجماعه .
    سلامات .
    مرات يابروف تلقا زول فى مجال الحنك والاقناع مافى زول زيو لكن تلقاهو لو مسكتو مكتب عشان يدير ليهو تلاتة عمال مايعرف مافيها مشكلة دى نصبر بس يمكن الخريف يطلع كويس .
    ياأب أحمد دى بالغت فوقا دى لكن الزول دة عندو إمضايين ولا واحد متشابة .ديل يكونو الجماعه البقولو للمراجع أختانا .

  9. السلام عليكم ، البرف و الاخوان ، حرام نقود العالم ، ان شاء الله من ضنبو ……… عجبى

  10. المشكلة انتو ماقادرين تفهموا ناس الحكومه ديل ،الجماعه ما ناس عاديني زي الناس وزي استاذ الفاتح جبرا المسكين دا وزي المواطنين وزي انا كمان، لذلك اقترح علي الحكومه استيراد شعب يقدر علي فهم سياستهم البناء وترحيل الشعب الي البدان التي تقوم فيها الثوارت.

    1. سلامات للاستاذ والاخوان……

      بى مناسبة الثورات دى ..ضحكتنى امبارح قناة الجزيرة ..شكلها زعلانها من السودانين ما خشو فى الموجة دى قامت جابت حلقة عن الثورة المهديه تكون دى (دفرة )يا ابوسمرة للشعب النزلت بطاطيرو دا ..ربك يعين لكن انا لو فى محل بش بش دا بفتح عطاء لى مجلس وزراء اجنبى وبقوم صووف.

  11. ترحمت على روح الفنان الراحل هاشم ميرغنى .قلوا البعيش فى الدنبا ياما تشوفو

  12. حلوة من ضنبو دي يا كوكو ,,,
    لكن نحن لو قدرنا نمسك في الضنب دا ذاتو ما حاجة ممتازة عل الاقل بنكون ماشين مع العالم في نفس الدرب وما مفارقنهم ,,,,
    نحن بعيدين من العالم جدا جدا …
    ابو سمرة انت قصدك نجيب شعب من الشعوب الخلقت الثورات …
    الشعب السوداني دا والله رغم ورغم ورغم المحن هو معلم الشعوب والثورة الحايصنعها حا تكون ثورة مدوية بكل المقاييس وقريب جدا …

    1. بلاااااااااااااي!!!!!!!!!

  13. البروف : لكن يبكيهم هنا وهنا دى بااااالغ فوكا . حيث لم يرد عن رسول الله ( ص ) انه كان يبكى اصحابه هنا وهناك لانو زمان ما كان فى هناك واسى ما فى هنا غايتو جنس غايتو .
    تعرف يا بروف الزول ده بينزل لى من حلقى كلو كلو مع انو حلقى ليهو فتره ممتنع عن الانزال لكن الزول ده نوهائى نوهائى .
    تسلم والله اعدت الينا البسمه المفقوده من زمن .

  14. ود الخلا : والااااااااااى !!!!!!! بااالغت لكين ..
    تعرف يا بروف قصة انو نقود العالم ولو من ضنبو زى ما قال الحبيب كوكو مهمه جدا لانو شعب زينا لازم يقود العالم ما مهم لى وين لكن لازم نقود تعرف ممكن زى الكمسارى الفى النمره بيقدم العربيه لحدى ما العربيه تشحن والدور يجى بعدين السواق يجى يطلع بالفرده نظام مرازاه وكده وممكن نكورك برضو امدرمان بوسته محطة وسطى سواق اوسطى مقاعد سوسته .

  15. سلام ياقبيلة،،
    بروف جبرا وسماره الأكارم،،
    في قول تاريخي لأحد ملوك فرنسا ماقبيل الثورة الفرنسية يقول فيها بالفرنسية طبعا” ( أنا الدولة والدولة أنا)، وبعدها هبت رياح التغيير وشالت شبابو وشالت عمره وشالت عينيهو زاتو قبل ما يداريها!!!
    وعندما يقول مسئول سوداني بأنه يمكننا قيادة العالم ويقول أحدهم بأنهيار الدولة ويقول ليك الآخر ساخرا” بالقيادة من الضنب، وأفليقا زاتو يركب في الموجة ويقول ليك يقودها كمساري ولا شنو ماعارف داك، مع أنو أفليقا دة واحد من الكمسنجية اللي حا يشحنو ليك الفردة ويسفرها ليك حسب المنفستو المعروف،،،،
    يا أخونا ما تحبطوا الناس وتثبطوا الهمم، سنقود العالم من ضنبو أو من قرونو ولا من أضيناته، دي حكاية معروفة ومفروغ منها، وهذه واحدة من الأساسيات المقومة علينا الدنيا وماقعدتها حتي الآن ، ولأنهم يجدون ذلك في أباطيلهم وتخرصاتهم التي يؤمنون بها ، وهي في حقيقة الأمر نتمناها أن تكون حقيقة، وزي ما بيقول أحدهم خوازيق البلد زادت أها الخوازيق الزايدة كل يوم هي مصنع القيادة وحاتشوفوهو براكم أن شاء الله وعلي قدر أهل العزم تأتي العزائم ، وبالله عليكم لوأنتم ما عندكم ثقة في أنفسكم ، ولا بتجدعوا ولا بتجيبو الحجار خلو الناس تمشي لي قدام…..

  16. حاج أحمد السلاوى | رد

    أخونا ودالخلا ..الما بيقودوا زمام ..
    يعنى إنت مصدق ومؤمن بالحكاية دى ؟
    خلاص أنا كمان أزيد ليك ولازم تصدقنى برضو … إنو أمريكا حتكون واحدة من دول العالم التالت..

  17. سلام ياقبيلة،،
    صديقي عمدة القبيلة الحاج ودأحمد السلاوي سلام،،
    أولن بالتبادي أين انت يارجل تغيب وتجي تلقانا يا نا الزمان ياناس بس السنين بتمر!!
    ثانيا” كيف لا أصدق وأنا مؤمن تمام الأيمان بأن رعاة الأبل من السودان همن الذين سيسودون العالم يوما” ويقودونه رغم أنوف الكثيرين الذين يستبعدون ريادة الأسلام وسيادته علي الأديان كافة ولو كره الكارهون، ولا أقول لك هؤلاء الذين تراهم اليوم همن من سيفعل ذلك، كلا ففاقد الشيئ لا يعطيه، ولكنهم سيأتون من رحم هذه البلاد الطيبة، برغم أن صفات القيادة المطلوبة من النزاهة والعفة وعدم الظلم وبسط العدل مفقودة هذه الأيام، ولكنني أسأل الله العظيم أن يُخرج من أصلابهم من يبسطون العدل وينشرونه بين الناس وأن يردون المظالم ويعيدون الأمانات لأهلها وليس ذلك علي الله بعزيز، وصفات هؤلاء الكرام تجدها مخفية بين ثنايا أهلنا البسطاء الذين يكرمون الضيف ويقيلون العثرة ويغيثون الملهوف والمحتاج رغم حاجتهم ودونك ما تراه ماثلا” أمامك من المساعدات التي تقدم للآخرين رغم أحساسنا بشديد الحاجة اليها ولكنها مكارم الأخلاق التي جُبل عليها أهلنا الطيبين وينكرها عليهم بني جلدتهم!!!!!

  18. مرة شيخهم سابقا قال إنو مجدد الألفيةأوالمية وأنوعندهم مشروع حضاري وهسع بفى هو محتاج يقودوهو وهم كمان أتمنى يقودوا العالم لنهايته

  19. حليلى انا يا,انا يا,,انا يا حليييييلى..حليلى دمعى جارى جرى..عذابى انا فى عيونى اقرى,,حليلى صبرت وكمل صبرى..
    امانة ما بكونا وجلونا وخلونا نشابى للعضم مشاباة جرقاس للهناى! حسبى الله عليهم..

  20. اما عن القيادة فنحن بلد الريادة والريدة كمان! كع

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: