تفك فلتر؟ (أرشيف)

أثناء فترة تواجدى بالقاهرة لإجراء عملية (قسطرة) في شرايين القلب ، قدم لى (قاسم) مرافقى المقيم بمصر الدعوة للجلوس على محل قهوة سودانية (كما أطلق) عليه قائلاً :
– تعال يا استاذ عشان تشوف السودانيين هنا عايشين كيف
كانت القهوة تقع فى وسط البلد وكان الوقت عصراً ..معظم الرواد شباباً ما عدا قلة من العجائز .. الجو سودانى تماما .. هذا يضع طبلية عليها سجائر (البينسون والبرنجى) وآخر يضع أمامة تربيزة عليها (حقت سعوط) وقد قام برص أكياس التمباك أمامها .. بينما ست الشاى تلبس فستاناً محذقاً ذو ألوان صارخة وتنتعل (سفنجه كحلية) وقد مشطت رأسها مشاط أفريقى وهى تجيب على طلبات الزبائن ذوى السحنات والألوان والأزياء المختلفة .

– الناس ديل شغالين شنو هنا؟
– والله يا أستاذ الغالبية منهم عندهم لجوء؟
– هو اللجوء بقى شغل ؟
– يعنى بيدوهم قرشين تلاته كل شهر يعيشو منها
– بتكفيهم ؟
– ما بتكفيهم عشان كده بيقومو يشتغلو حاجات كده !
وأخبرنى (قاسم) بالحاجات البشتغلوها الجماعه ديل والتى لم أندهش لها .. ولم أستبعدها كما يفعل البعض وذلك لعلمى بأن (الجوع كافر) وأن الإقتصاد يتناسب (طرديا) مع الأخلاق ولكن أكثر ما إندهشت له هو قوله لى بأن فئة كبيرة منهم عاوزة (تفك فلاتر) !
– أجبته متسائلاً فى إستغراب : يعنى شنو تفك فلاتر ؟
– أجابنى فى بساطة : يعنى عاوزين يبيعو (الكلى) بتاعتهم ! يعنى الواحده كده بتجيب ليها ذى كم ألف جنيه كده المشكلة إنو إحتمال الواحد يصرفا لمن تحصل ليهو مضاعفات وكليتو تكون راحت شمالر في مرقة !
وهنا فقط … فقط.. أدركت حجم المأساة .. مأساة أن يبدأ الإنسان فى تشليح نفسة , المرة دى كلية وبكرة شويت (بنكرياس) وبعد بكرة حتت (فص كبد) ويلا .. لا جمارك ولا يحزنون الزول يكون شايل بضاعتو جواهو وماشى بيها لا من شاف لا من درى ! لم يقطع حبل تفكيرى إلا صوت (قاسم) وهو يقول لى :
– شنو يا استاذ ؟ الحكاية دى شغلتك وإلا أيه؟
– هى من ناحية شغلتنى شغلتنى لكن يا (قاسم) سوق الكلى ده وين؟
– ضاحكا : سوق شنو يا أستاذ السماسرة ديل بيعملو فى شنو؟
– مندهشا : سمااااسرة ؟
– أيوه يا استاذ مش فى سماسرة شقق وعقارات .. وسماسرة عربات كمان فى سماسرة كلى وسماسرة كبد وبنكرياس !
– يعنى هو البيطلع بالكلية (تيستا) اقصد هو البتأكد من إنو شغاله كويس !
– أيوه يا أستاذ ما السمسار ده بيودى البائع يفحص بضاعتو ويعمل تحليلاتو عشان تكون أوراقو جاهزة !
ولمن يظهرزبون والبيعه تتم يمشى لأقرب حته بتعامل معاها ويسلم الزبون البضاعه ! والزول البائع بعد داك بيقولو عليهو فاكى فلتر !
قلت فى نفسى أما شغلانية (وسخة) بشكل والله السماسرة ديل خطرين خلاص عرفنا الواحد يقنعك تبيع بيتك الفى (الواحة) عشان يجيب ليك بيت فى (زقلونا) وتطلع ليك بشويه فرق يريحك شويه وبعد شويه يقنعك تبيع بيت (زقلونا) عشان يجيب ليك بيت فى حى (أخنق فطس) وتطلع ليك بقرشين حلوين تسدد بيهم الديون العليك وتدفع للأولاد رسوم المدارس والجامعات وآخر حاجه يقنعك بأنو البيت لزومو شنو؟ بيعو عشان الأولاد ما يموتو بالجوع وأجر ليك بيت فى (الربع الخالى) ! لكن يسمسرو فى أعضاء بشرية ؟ يعنى الواحد يقتعك تفك فلتر وبعد شويه سماعه أضان وشويتين لمبة أمامية يمين (عين يمين) … لا .. لا دى شغلانية (وسخة) شديد !
بعد أن أفقت من مخاطبة نفسى قلت لـ (قاسم) :
– والسماسرة ديل بيكونو قاعدين وين؟
– شوف يا استاذ ديل بيكونو بيشركو للضحايا قدام معامل التحاليل والمستوصفات وكمان فى القهاوى – مستطرداً- هسه شفت الزول القاعد هناك بيعاين لينا داك و بيشرب فى الشيشة ولابس ليهو ساعه دهبية داااك ونضارة سوداء ؟
– أيوه مالو ؟
– ده متمركز فى القهوة دى وبشيل زباينو من هنا !
لدهشتى ما أن إنتهى (قاسم) من جملته الأخيرة حتى قام ذلك الشخص بإرتشاف فنجان القهوة الذى أمامه وقام بزح ( الشيشة) جانباً ونهض متوجهاً نحونا وهو يرسم على وجهه إبتسامة مصطنعه وقال يخاطبنى:
– البيه مش برضو عاوز يفك فلتر؟
– (أجبته ضاحكاً) : لا والله أنا بس جاى (أسلك فونيه) وراجع بلدى !

كسرة :
عزيزي المواطن .. لا تقع في حبائل هذه العصابات وأصبر على الضيق و اعلم أن (بعد العسر يسرا) … ثم أيه المانع تبيع ليك كلية تقوم التانية تتعطل وتلحق (أمات طه) !!
كسرة ثابتة (قديمة):
أخبار ملف خط هيثرو العند النائب العام شنو (وووووووووووو)+(وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+(وووو)+(و+و+و+و)+و+(و)
كسرة ثابتة (جديدة) :
أخبار تنفيذ توجيهات السيد الرئيس بخصوص ملف خط هيثرو شنو(وووو وووو وووو)+(ووووووووو) +(وووو)+(و+و+و+و)+و+(و)

Advertisements

8 تعليقات

  1. #من باب الذاكرة وعلي حائط الفيس بوك

    ….وطن يسع الجميع….

    هذا الشعار هل يعبر عن حقيقة أم أنه مثله مثل كل الشعارات الإعلانية ، هذا
    الشعار ليست له وجود علي أرض الواقع في وطني الآن ، فالوطن المترامي الاطراف
    يسع الآن تلك الطبقة البرجوازية فقط فلا مكان لأولئك المهمشين (الغلابة) فيه
    فيفصل من يفصل ويجلد من يجلد ويقتل من يقتل فلا أحد يُحَاسَب ومن سَيُِحاسِب؟!
    كيف لأولئك (الغلابة) ان يعيشوا في ظل الغلاء المتزايد في كل شيء والفساد
    المنتشر في كل يوم اكثر من سابقه؟ كيف لهم ان يعيشوا وهم محدودي الدخل قصارى
    ذات اليد مع انهم يمثلون السواد الاعظم من هذا الوطن الحبيب.
    ولكن أعود واقول :هل يمكن لذلك الشعار ان يصبح حقيقة علي ارض الواقع؟ نعم ذلك
    ممكنا فقط اذا تحققت هذه الشروط والمقترحات التالية:
    1/ ان ينظر الحاكم وحاشيته الي الشعب كرعية يسئل عنهم تمام الله اذا لم يوفيهم
    حقوقهم كاملة وليس كجرزان او خدما تبعا له لا يستحقون شيئا.
    2/ان يعم العدل والمساواة في الحقوق والحريات بين كافة الناس امير ومأمور
    ‘حاكم ومحكوم.

    3/ْأن تستغل موارد لصالح المواطنين جميعا وليست لصالح أفراد بعينهم أو مؤسسة
    بإسمها.
    4/ توزيع الثروة توزيع عادل علي الجميع وإعطاء كل دي حق حقه.
    5/ محاسبة محاسبة كل من يحاول الإختلاس أوالفساد أشد الحساب.
    6/ أخيرا لأهميته وليست لتذيله تطوير التعليم الهادف ونشره علي كافة شرائح
    المجتمع ومحو الجهل والأمية وبث الوعي ونشر تعاليم الذين وتطبيقه عمليا…

    #ياشباب الوطن الواحد وأبناء العمومة ::*
    إرجعوا وأتحدوا وتوحدوا وتشمروا وأنبذوا كل شعارات التعصب والقبلية والعنصرية
    وأطردوا كل دخيل وعميل ومتخازل وجبان بينكم ‘ اعملوا لشعبكم لا لأنفسكم حتي
    تذوقوا طعما للحياة وحتي تلحقوا يركب التقدم والنهضة ‘ هيا إجتهدوا هيا أزرعوا
    العقول والحقول وطهروا القلوب من الأضغان هيا أنبذوا السلاح ودولة السلاح ‘
    وأطلبوا العلم والفلاح لتحرزوا النجاح ‘ فلم نسمع مذ خلفنا بسلاح أورث غير
    الهلاك والخراب والدمار ‘
    هلا من سلاح أحدث إعمارا؟؟؟!…
    كونوا صالحين ‘صادقين ‘صابرين . هيا هيا معا سويا لنعيد الجنوب ذلك الغصن
    الأخضر الوارف من بلادي الذي بتر بغير ذنب ‘ووحدوا الغرب منارة العلم والدين
    والتقي والورع ‘ وضموا الشرق أرض الحضارة والنضار والبهاء ‘ وأجمعوا الشمال
    تاريخ وطني العريق وماضيه التليد ‘ وصونوا القلب في الوسط مستقبلنا الواعد.
    وبعدها لنكن يدا واحدة في جسد واحد ‘ لنكن كتلة واحدة معمرة لا مدمرة
    ثم أنظروا بعد كل ذلك إلي أعتي الدول كيف تهابنا وتحترمنا سنصبح رأسا يقود
    بعدما ذيلا منبوذا يدار
    سنكون قوادا بعد أن كنا أتباع ` نعم ذلك يحتاج منا لوقت طويل ولكن في النهاية
    سنظفر وننال المراد.
    # ولا نأسف كثيرا علي هذا الوطن العريق فإن الأسف لا يأتي بشيء غير الكسل
    فالنربط القول بالفعل والأماني بالعمل فالله يؤيدنا ويمدنا

    #Abualsheikh 571®

  2. السلام عليكم
    انتو الاحداث الاخيرة الحصلت في مصر دي هل قصدوا بيها السودانيين عامة ولا الفئة الزكرها البروف في مقاله ده ؟ لأنو لو الشرطه المصريه قصدت الفئه دي من السودانيين مفروض نشكرها مش نشتم المصريين وده ما بمنع انو في ضحايا اتاخدوا تحت الرجلين ..
    وحاسي حكومتنا بتنخسنا تحت تحت عشان تهيجنا علي المصريين .. هل ده عشاننا نحنا وهي البتزلنا اكتر من كده !! ولا دايره تلعب بينا لعبه معينه في ملف معين وبعد داك تقول لينا غبائكم مشكور !!

    1. البتذلنا

  3. يعني السودانين في مصر ياتجار عملة يا سياحة (تيييييت) يا اما تجار اعضاء بشرية يا اما بياعين اعضاء بشرية!!!
    المصريين صابرين عليهم كيف

  4. احزننى المقال جدا حتى الضحك من سخريه البروف هذه المره كانت ضحكه حزينه ..والله ﻻ اقول اﻻ حسبى الله على من كان السبب …..ا

    1. حسبى الله عليهم فردا فردا , ويشوفوا فى سماعاتهم ودماعاتهم ,,

  5. يا دفعة اي مصيبة او بلوه تحصل في مصر بعد 5 او 10 سنين طوالي تحصل عندنا – مع انو في لمن نسمع بيها في الاول بنكون مستغربين كيف تحصل حاجات ذي دي في بلد مسلم وفيهو حكومة – وبعد شوية نفس المصيبة تحصل عندنا وهلم جرا – هسة نحنا مستنين تحصل عندنا تورة يناير – ولا الحاجات الكويسة ما بتجينا هنا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: