مبروك الدكتوراة

كثيرا ما أسأل نفسي الأمارة بالسوء عن عدد الحاصلين على درجة الدكتوراة لدينا في هذا البلد وهل توجد احصائية؟ فقد أصبحنا نجد الكثيرين ينادون بهذا اللقب ولا ندري من اين حصلوا على هذه الدرجة الرفيعة؟ وهل أكملوا متطلبات نيلها وإشتراطاتها ؟ وهل حصلوا أولا على البكالوريوس ثم الماجستير فالدكتوراة؟

وكما أن كل شيء الآن في هذا العهد الزاهي النضير يصيب الإنسان بالحيرة (وما بتحير إلا مغير) فالعبدلله محتار في قصة تزايد أعداد (المسئولين السياسيين) وزوجاتهم وأهلهم وعشيرتهم في كافة مواقع (المسئولية) الذين نالوا (هذا اللقب العلمي) وما فتئت الصحف كل يوم تنشر لهم التهاني والتبريكات لنيلهم هذه الدرجة العلمية الرفيعة التي (صادفت قطع شك أهلها) والتي لا يصل إليها إلا القلة من العاملين في الجامعات بعد ان يمروا بمراحل يعرف صرامتها العاملون في سلك التعليم الجامعي .
لقد صار نصف أعضاء البرلمان (دكاترة) ، وثلث (الوزراء) دكاترة وربع (الولاة) دكاترة وخمس (المعتمدين) دكاترة وسدس (رؤساء اللجان الشعبية) دكاترة وسبع (مدراء) المؤسسات الحكومية دكاترة في (هيصة علمية) لم ولن يشهد لها الزمان مثيلاً .
لو بقت على (الدكترة) كويس فالعبدلله يكاد يجزم (دون التعرض للأسماء) أن عدد الذين يحملون درجة الأستاذية (البروفات) الذين ينتمون إلى تنظيم (الجبهة الإسلامية) الذي يمسك (بالقلم) لعقود ، يفوق عدد (البروفات) في قطر كاليابان ، وعلى الرغم أن من أهم الشروط التي يجب أن تتوافر للمتقدم للحصول على درجة الأستاذية أن يكون عاملاً بالتدريس، وأن تكون لديه بحوث قد نشرت في مجلات علمية مرموقة، إلا أن بعض (بروفاتنا) في هذا العهد الميمون (ما حصل مسكو ليهم طبشيرة) وغالبيتهم (للأسف) لم يثروا (المكتبة العلمية) بمؤلف واحد ولا يعرف لمعظمهم أي منتوج علمي .
بعد شهور قلائل قضيتها مستشفياً بالخارج وبينما كنت أمسك بإحدى الصحف وأنا أجلس مع جاري (عبدالمجيد) تفاجأت بصورة جارنا (عوض) ومعها تهنئة تحتل (نص صفحة) بمناسبة نيله درجة الدكتوراة .
وبما انني أعلم بأن (عوض) شخص متواضع القدرات وأنه ليس لديه أي كسب أكاديمي وإنو بالعافية قد أكمل دراسته الجامعية فقد قلت لجاري عبدالمجيد متعجباً وأنا أطلعه على الجريدة :
• ده مش جارنا عوض ؟ ولا زول بشبهو؟
• لا ياهو .. هو فعلا .. دكتور عوض
• مستحيل هو لحق ياخد الدكتوراه متين؟
• يا أستاذ انت مش كنت مسافر بره ليك كم شهر بتتعالج؟
• أها يعني شنووو؟
• ما هو بيكون أخدا بس في الكم شهر دي ؟
• والله ممكن … أنا اسامع إنو في جامعات عندها مواقع في الإنترنت ممكن تدي الواحدة شهادة ماجستير أو دكتوراة , بكذا الف دولار.
• إنترنت شنووو يا أستاذ .. دكتور عوض ده جابا عديييل كده بي مجهودو
• ما فاهم؟
• أفهمك يا استاذ .. أصلو الجامعات عندنا بعد ثورة التعليم دي أصبحت تشجع البحث العلمي وتساعد الطلاب الباحثين عشان كده عملت تخفيضات في متطلبات الحصول على الدرجات العليا
• كيف يعني؟
• يعني الشرط البيقول طالب الدكتوراة يكون إتحصل على ماجستير ده خلوهو !
• وبعدين؟
• والشرط بتاع إنو درجتو في البكالريوس أقل شي تكون جيد خلوهو !
• يعني مافي أي شروط؟
• لا في .. أهم شي تدفع كم مليون الرسوم
• وموضوع البحث؟
• شوف يا أستاذ مافي أي قيود على موضوع البحث
• كيفن يعني ..؟
• هسه دكتور عوض ده مش بتاع تاريخ؟ أها الدكتوراة بتاعتو في الطرق والكباري
• دي كيف !
• والله ما عارف لكن إحتمال يكون في تاريخ الحفر والمطبات
• للدرجة دي؟
• دي خليها يا استاذ .. ممكن تحضر دكتوراة في جامعة التخصص بتاعك ذاااتو ما فيها ؟
• كيف؟
• يعني ممكن تحضر رسالة دكتوراة في (تجهيز الجنازة) في جامعة علوم طبية ..
• ودي كيف؟
• أنا أقول ليك يا أستاذ .. الجنازة دي قبل ما تكون جنازة كانت شنو؟
• كانت زول بني آدم حي
• أها ومنو القال إنو مات وبقى جنازة ..
• الطبيب
• خلاس عادي الزول يكون خريج الإسلامية (شريعة) ويناقش في (مأمون حميدة) !

كسرة :
الآن بالأسواق .. كيف تتحصل على الدكتوراة في خمسة أيام !

• كسرة جديدة لنج : أخبار كتب فيتنام شنو(و) يا وزير المالية ووزيرة التربية والتعليم شنو(و) … (ليها شهر) • كسرة ثابتة (قديمة) :
أخبار ملف خط هيثرو العند النائب العام شنو (وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+ووو+و++و(و)
• كسرة ثابتة (جديدة)
أخبار تنفيذ توجيهات السيد الرئيس بخصوص ملف خط هيثرو شنو (وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+وووووووووو+و+و+(و)

Advertisements

3 تعليقات

  1. الادهي وامر انو ما في زول عمل بحث في حاجة مفيدة للبلد – قالو في المكتبة البحث جاهز – تشيلو وتمشي تنقلو وتغير التاريخ والاسم والمشرف وتناقش عادي نفس الموضوع وتقدم البحث زاتو وتاخد الشهادة وتعلقها في الصالون وتعمل الكرامة ويهنوك في الجريدة -والجماعة يناددوك يا دوكتور وناس المصلحة ولا الموسسة الحكومية يدوك العلاوة بتاعة الدكتوراة – والحال في حالو ما في زول عمل البحث بتاعو في كيفية الاستفادة من حقنا في مياة النيل الماشة للمصريين كل سنة بدون حساب ولا شكرة ولا حمدة من المصريين
    مافي زول عمل بحث في كيفية الاستفادة من الطاقة الشمسية التي تكوي عباد الله كل يوم – ما في بحث للاستفادة من الرياح والطاقات البديلة – ولا التخلص والاستفادة من النفايات – بقينا كمثل الحمار يحمل اسفارا

  2. فلانة الغبيانة فى اقل من 4 سنوات خلصت البكالوريوس والماجستير والدكتوراة !
    خد

    1. أنجها عليك الله … !

      عالم حاسدة بس ….. 🙂

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: