Monthly Archives: 30 يناير, 2018

أسلمة أكياس البلاستيك

مما لا شك فيه أن أكياس البلاستيك التي نعرفها سابقاً تشكل خرقاً واضحاً للعرف والتقاليد.. إذ أنها تشف عما بداخلها فتكون بذلك سبباً لإثارة كوامن الجوع عند الفقير حين يشاهد الأغنياء وهم يحملون مشترواتهم مما لذ وطاب فيشب بداخلهم حقد طبقي قد يؤدي لظهور ظواهر اجتماعية سالبة. Continue reading →

Advertisements

الشرطة : ما ظنيت

أخواننا وأولادنا في الشرطة لي معهم قصص وحكاوي فيما يختص بمسالة النشر فهم كما أخواننا وأولادنا الأطباء ما أن تكتب منتقداً أحداً منهم حتى يهبوا لك هبة رجل واحد مدافعين ومنافحين عن مهنتهم بهدى وبغير هدى وكأنى بهاتين المهنتين لا ينتمي إليهن إلا (الأنبياء) وشاغلهن لا يأتيه الباطل (من أي حتة) ! Continue reading →

خطبة الجمعة

الحمد لله نحمده، ونستعين به، و نسترشده، ونعوذ به من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مُضل له، ومن يضلل فلن تجد له ولياً مرشداً، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمداً عبده ورسوله أما بعد :
عباد الله: Continue reading →

عشان ما يكفروا

قال لي إبني الصغير وهو يضع الصحيفة التي كان يقرأ فيها جانباً :
– إنتا صحي يا بوي البمشي بي كلام الله ربنا بيطلع (زيتو) !
– جبتا الكلام ده من وين يا ولد ! Continue reading →

النهج المكاوي

في ندوة بثتها قناة النيل الأزرق بعنوان (مستقبل النقل في السودان) عبر برنامج سبت أخضر جاءت ضمن يومها المفتوح للنقل تحدث المهندس مكاوي عوض المكاوي (وزير النقل) عن الجهود التي تبذلها وزارته تجاه تطوير الخطوط الجوية السودانية ولم يخفِ سعادته وهو يتحدث في تلك الندوة عن عدم رضائه لأداء سودانير حيث ذكر أنه ومنذ سبعينيات القرن الماضي بدأت سودانير في التدهور وما ماشة لقدام.. (قالا كده)، وقد سكب سيادته الكثير من (الإنشاء) ليغطي بها هذا العجز الواضح والتدهور البين والفساد الذي ضرب بأطنابه والسرقات التي لم ينجُ منها (موكيت الطائرات) ناهيك عن (محركات الطائرات)! Continue reading →

رغيفاتير

فن الكاريكاتير فن قديم، كان معروفاً عند المصريين القدماء، والآشوريين، واليونانيين. وهو صورة تبالغ في إظهار تحريف الملامح الطبيعية أو خصائص ومميزات شخص أو جسم ما، بهدف السخرية أو النقد الاجتماعي والسياسي، وهو فن له القدرة على النقد بما يفوق المقالات والتقارير الصحفية أحياناً. . Continue reading →

مصادرة

مصادرة

لو ترفرفو بالإتنين

بعض التصريحات يمكن تصنيفها من ضمن أجهزة القتل السريع ومن المفترض أن يحاكم قائلها بقدر ما أحدثه تصريحه من خسائر أقل ما فيها (فقعان المرارة) ، والعبدلله أحد أكبر متضرري التصريحات التي يقوم بها بعض المسؤولين وقد استمع إلى الكثير من التصريحات التي تسبب الكثير من الخسائر لمتلقيها والتي يصيب بعضها السامعين بإشمئناط في الغدد الليمفاوية وتمزق للغشاء البريتوني وضمور في الخلايا الجزعية إلى جانب أشياء لا داعي لذكرها، هذا التصريح (الجايبو ليكم ده) كووم والتصريحات التانية كووم خلص خالص وهو تصريح إن وجد تفاعلاً وحرقة منك فإنه لا محالة قمين بأن ينقلك إلى الرفيق الأعلى فور الإنتهاء من قراءته ولن يعطيك فرصة حتى (لهات الحبوووب يا ولد) ! Continue reading →

مصادرة

%d مدونون معجبون بهذه: