Monthly Archives: 11 ديسمبر, 2018

شيك الفنانين

في خضم ما وصلت إليه الدولة السودانية من إنهيار وعبث بات المرء مجهزاً لسماع ومشاهدة كل ما يمكن ألا يخطر ببال بشر مما يعطي مؤشرات قوية بأن (القصة) أضحت خارج نطاق السيطرة وأن الحابل قد إختلط بالنابل والمسالة أصبحت بمجملها لا تعدو أن تكون فاصلاً في مسرحية (عبثية) . Continue reading →

الإعلانات

عودة هيثرو والكذبة البلقاء

مقدمة :
الخط المشار له في هذا المقال يقصد به زمن (الهبوط والإقلاع) في مطار هيثرو ، وهو ملك للشعب السوداني حيث أهدته له ملكة إنجلترا (أليزابيث) في العام 1947
ظل الخط ملكاً للناقل الوطني (الخطوط الجوية السودانية) حتى تم بيعه في يوم الأحد 30 مارس 2008 لشركةBritish Midland International المسماة إختصاراً BMI والمسجلة بالمملكة المتحدة . Continue reading →

مباحث الرغيف

استيقظ المواطنون يوماً على تغريدة لذلك المسؤول على حسابه الخاص الذي يتابعه ملايين المواطنين الذين ينتظرون الحل من رب العالمين لانفكاك الأزمات التي يعيشونها والمتمثلة في ندرة السلع الضرورية الحيوية كالوقود والخبز والغاز و(القروش ذاااتا).
ولأن (الرغيف) يعتبر من مكونات الغذاء الأولية بالنسبة للمواطن، فقد كان معظم المواطنين يتابعون في أمل ورجاء موقف هذه السلعة الاستراتيجية والتي تمثل أبسط مقومات حياتهم البائسة، كما يتابعون محاولات انقشاع أزمتها عبر تغريدات المسؤول وقراراته التي يتخذها يومياً وهو يسير في الاتجاه الصحيح.
فوجئ المواطنون بالمسؤول وهو يخاطبهم في تغريدة جديدة تقول: من الواضح إن أزمة الرغيف لن تنفرج ما لم تكن هنالك متابعة وإجراءات صارمة تمنع حيازة الرغيف عند من لا يستحقه لذا فقد قمنا بإنشاء (مباحث الرغيف) من أجل ضبط انسياب هذه السلعة المهمة، أعتقد أننا نسير في الاتجاه الصحيح. Continue reading →

تبديد وإهمال

في هذا المنعطف التأريخي والمرحلة الفاصلة (كما يقول المحللون السياسيون) التي يمر بها (المواطن) وهو يصارع البقاء ويحاول (الحياة) وهو يعيش مسغبة وأزمات حادة من أجل توفير إحتياجاتة (الضرورية) وذلك بسبب إنعدام النقود والوقود والرغيف ، في هذا الوقت العصيب سادتي الأفاضل يتم تداول مقطع لحفل عرس لعله بإحدى (الصالات) الفارهة يغني فيه مطرب (مايع) يلبس قميضاً أصفر فاقع اللون وأمامه سيدات (سودانيات) بكامل زينتهن Continue reading →

إلا ضحى الغد

دريد بن الصمة فارس من فرسان العرب ، عاش الجاهلية معظم حياته وادرك الاسلام لكنه لم يسلم ، حينما خرج لمحاربة المسلمين في حنين كان قد بلغ من العمر عتيا ، وقد حمله جماعته معهم حملا للاقتداء برأيه ومشورته في حربهم ضد المسلمين (خبير وطني يعني) ، وقد ورد ذكره في كتاب الاغاني للاصفهاني ضمن شعراء النصرانية واطال في ذكر مناقبه ورجاحة عقله . Continue reading →

%d مدونون معجبون بهذه: