ساعدونا بالخجل

إستيقظت الخرطوم فزعة في حوالى الساعة الخامسة من صباح الأمس على صوت الرصاص والذخيرة الحية وما علمت الخرطوم حينها أن هذا الرصاص وتلك الذخيرة قد كانت موجهة نحو صدور أبنائها حيث قرر المجلس العسكري الإنتقالي فض الإعتصام بالقوة المفرطة .

بقلب منفطر وأعصاب محترقة شاهدت ذلك على احدى القنوات التي كانت تنقل الحدث مباشرة ويا له من منظر بطولي لهؤلاء الشباب الذين واجهو رصاص (جيشهم) الذي من المفترض أن يحميهم ببسالة ورجولة فاستشهد من إستشهد منهم وأصيب بجراح من أصيب .
قلت لكم يا سادتي منذ اول يوم إعتلى فيه هذا المجلس سدة الحكم الإنتقالي بانه مجلس متواطئ (الأرشيف موجود) وأنه مجلس (مراوغ) وقد برهنت الأحداث ذلك عبر سلسلة من المواقف التي مللنا من ذكرها (لسخافتها) ووضوحها على الرغم من التبريرات الكاذبة المخادعة للمجلس ، ولعل أشهر تلك المواقف مجزرة الثامن من رمضان التي راح ضحيتها عدد من الشهداء أمام أعين أفراد (الجيش) والتي (أنكر) المجلس مشاركة الجيش فيها لكنه لم يحدد مرتكبيها !
ولأن (المجلس) فيما يبدو (لقى القصة ماشة) فهو يقتل ثم يتبرأ من القتل ويعزي الأمر لجهات أخرى (لا يسميها) فقد إندهشت غاية الدهشة للناطق الرسمى للمجلس الفريق شمس الدين وهو يدلى بإفادته عبر القنوات الفضائية عن (فض الإعتصام) قائلاً (دون أن يرمش له جفن) بان المسالة هي أن هنالك مسلحون قد فروا من منطقة (كولومبيا) وقاموا بالدخول إلى منطقة الإعتصام !
يريدنا سعادة الفريق أن نصدق ذلك وبهذه السهولة وهذا البؤس والمنطق العاجز الكاذب الذي لا يمكن أن يقع ليهو (في راس شافع) ، ورغم سذاجة التبرير الذي يتنافى والمبدأ الأمني قي تقدير الضرر إذ ليس من المعقول أن تطارد عدة مجرمين فتقتل ما مجموعهم 30 (حتى اللحظة) من المواطنين بالرصاص الحي وتصيب العشرات منهم، رغم ذلك فقد نسي سعادة اللواء وهو في قمة (تلفيقه) ان كل شيئ (موثق صوت وصورة) منذ وصول العشرات من عربات الدفع الرباعي المجهزة بالأسلحة والأفراد (دعم سريع وشرطة) إلى أرض الإعتصام وفتحها النار على المعتصمين وحرقها لخيامهم وحتى إستخدام العصى والهراوات والخراطيش (والعبارات النابئة) على الذين أثروا الإنسحاب من الفتيات والنساء وكبار السن (تقول ليا كولومبيا) !
إن ما حدث ويحدث يسئ تماماً للجيش السوداني وتاريخه الناصع الممتلئ بالرجولة والدفاع المستميت عن (اهله) لا قتلهم وضربهم وإهانتهم ، وسوف يسجل التأريخ أن هذا الشعب الأبي قد طالب بحقوقه المشروعة وبصورة سلمية إلا أن (جيشه) الذي يأتمنه على روحه وممتلكاته وعرضه قد غدر به في صبيحة اليوم الثالث من يونيو غام 2019 مزهقاً أرواح عددا من أبنائه الخلصاء وإصابة العشرات من شبابه اليانع اليافع هذا الشباب الذي كنا ندخره ليوم كريهة وسداد ثغر .
لقد تغاضينا كثيراً كشعب عن تخاذل هذا المجلس في التعامل مع رموز النظام المدحور الذين نهبوا ثروات هذه البلاد وقتلوا إنسانها ولا زالوا طليقين (يسافرو ويرجعو) وعن عدم إعتقال (مدير أمنه) المسؤول عن الكثير من الإنتهاكات في حق المواطنين تغاضينا عن الكثير الكثير ولكن اليوم تم التأكد بجلاء لا تشوبه شائبة أن هذا المجلس لم ينحاز أبداً إلى الشعب في ثورته ضد النظام المدحور إنما تظاهر بذلك حتى أبان اليوم وجهه الحقيقي منفذاً هذه المجزرة البشعة ، نعم أبداً لن نتغاضي عن (قتل أبنائنا) وحرق حشا (أمهاتهم) وزرع الحزن في قلوب أبائهم وإخوانهم في هذا الشهر الكريم المبارك الذي لم تراعوا لقدسيته وجلاله والدنيا قبايل عيد .
لن يفيدكم ذر الرماد على العيون فأنتم يا مجلس يا عسكري ومعكم مليشيات (الدم السريع) التي إرتدى البعض منها زي الشرطة تمويهاً ، إنكم مسؤولون مسؤولية تاااامة عن هذه المجزرة كما أنكم مسؤولون عن مجزرة 8 رمضان وإن فلتم من عقاب الدنيا فلن تفلتوا من عقاب الله وبهذا الفعل الشنيع قد أصبحتم غير جديرين بإرتداء هذا (الكاكي) كحماة لهذا الوطن الذي تغتالون أبنائه والله أكبر والنصر لهذا الشعب العظيم العملاق والخزي والعار لكل خائن عميل .
كسرة :
لم يكتفوا بالقتل فقط وبل منعوا الطواقم الإسعافية من إخلاء الجرحى وطاردوا الشباب وأطلقوا عليهم الرصاص داخل المستشفيات حسبنا الله ونعم الوكيل … قال كولومبيا …. ساعدونا بالخجل !
كسرة تانية:
ام يكن ذلك فضاً لإعتصام بل فضاً لشرف الجيش السوداني وبقعة سوداء في تأريخه الأبيض الناصع .
كسرة تالتة :
كده مبسوط يا عبدالحي؟
كسرة ثابتة :
فليستعد لصوص هيثرو وبقية اللصوص
كسرة (حتى لا ننسى) :
أخبار لجنة التحقيق في مقتل الأستاذ أحمد الخير شنووو؟

One response

  1. تقول يا أستاذ أن تاريخ الجيش السوداني أبيض ناصع …ولا أدري متى هو هذا التاريخ …لم نرَ منهم غير الإنقلابات وقتل الإنسان السوداني من دارفور إلى الشرق وحتى نمولي …و طأطأة الرأس لكل ظالم ماعدا القلة منهم ممن رحم ربي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: