يا جامع يا رقيب

* كانت الشرارة خبراً أوردته الصحف يقول بأن الخطوط الجوية السودانية ” سودان اير“ قد ارسلت في يوم 11 يوليو الماضي طائرتها إيرباص” A320 “ ، لإجراء صيانة دورية لها في أوكرانيا.

* سرعان ما (نشر التجمع المهني للطيران السوداني) في صفحته عبر موقع فيس بوك بأن الصيانة كان من الممكن إجراؤها في السودان مستشهداً بأنه سبق أن تمت صيانة طائرة من نفس الطراز تابعة لشركة “سودان اير” بمطار الخرطوم الدولي وقد إستنكر التجمع عبر صفحته مرافقة وفد إداري للطائرة مما تم اعتباره إهداراً للمال العام.

* كان لابد لسودان اير أن توضح الحاصل بصفتها الجهة المعنية فقام مديرها العام (ياسر تيمو) في يوم السبت 13 يوليو الماضي بالإدلاء بتصريح (لسونا) كشف فيه بأن طائرة الشركة المعنية قد غادرت فعلياً البلاد بغرض الصيانة إلى أوكرانيا وأن تكلفة صيانتها تقدر بـ700الف دولار وليس ملايين الدولارات وأوضح كذلك بأن مركز صيانة الشركة غير مصدق له بالقيام بالصيانة الكبرى لهذا الطراز لعدم توفر المعدات ونقص الخبرات المطلوبة لمثل هذا النوع من الصيانة وأشار الى أن هناك مهندسين قد رافقا الطائرة ليس من بينهما اداري.

* وجاء أيضاً في التصريح بأن أن توفير المعدات المطلوبة داخلياً بجانب العمالة يقدر بنحو 800 الف دولار فيما تقدر التكلفة خارج البلاد بحوالي 235 الف دولار اضافة إلى المصروفات الادارية حوالى 100الف دولار فيما تستغرق الصيانة خارج البلاد 40 يوماً وفي السودان ثلاثة أشهر.

* التجمع المهني للطيران السوداني (الكلام ده ما دخل ليهو في راسو)
فقام بمخاطبة قنصلية دولة أوكرانيا بالخرطوم عبر خطاب رسمي يستفسرها عن الطائرة (القال المدير أنها هناك في الصيانة) لفترة 40 يوم بتكلفة 700 ألف دولار وتكلفة إدارية 100 ألف دولار حيث أوضح التجمع بحسب صحيفة (اليوم التالي) إلى أن الطائرة تعدت الشهرين ولم تعد ومازالت المصاريف الإدارية تصرف من خزينة الدولة. وكشف التجمع في تصريح صحفي أن التكلفة تجاوزت حتى الآن مليونين و(800) ألف دولار، وقد تتجاوز الـ(3) ملايين دولار، ودعا التجمع القنصلية لتبيان مصير الطائرة.

* في يوم الخميس١٢/سبتمبر الجاري تم نشر رد (القنصلية الفخرية لدولة أوكرانيا (صحيفة اليوم التالي) الذي أكدت فيه بأن إجراءات طائرة سودانير المفقودة لم تتم عبرها (يعني بالعربي الطيارة دي ما عندنا).

الشعب يريد أن يعرف:
* الطيارة دي هسه وين؟
* واذا كانت موجودة في أوكرانيا (زي ما المدير قال) لماذا اذاً نفت القنصلية الفخرية لدولة أوكرانيا في الخرطوم وجودها هناك؟!!
* يقال أن تكلفة الصيانة (لو هي قاعدة لسه وكده) سوف تكون قد شارفت على الثلاثة ملايين دولار (أها دي بتحملا) منو؟ و (نلايقا) كيف مع كلام المدير عن التكلفة ؟
* لماذا رفضت التقارير الهندسية التي قالت بإمكانية صيانة الطائرة في الخرطوم والإستفادة من جلب معدات تصبح مصدر (دخل) مربح لمركز الصيانة الخاص بسودانير؟
* لماذا تم إختيار أوكرانيا (بالذااات) ؟
* وأخيراً : هل تم بيع الطائرة سراً (وحصلت هيثرو) !
كسرة :
* عليكم بـ (التومة الوداعية) فهي ذات باع في معرفة الرايحة !!
كسرة ثابتة:
-أخبار القصاص من منفذي مجزرة القيادة شنو (و)؟؟
– أخبار ملف هيثرو شنووووو؟ فليستعد اللصوص.

One response

  1. حليييل ابوى داك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: