Monthly Archives: 29 نوفمبر, 2019

خطبة الجمعة

الحمدُ لله على هدايتِه، والشكرُ له على نعمتِه، وأشهدُ أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهدُ أن سيِّدَنا ونبيَّنا محمدًا عبدُ الله ورسولُه أما بعد :
أيها المسلمون:
مما لا شك فيه أن بلادنا تواجه الكثير من المشكلات التي تحتاج منا جميعاً إلى الوقوف صفاً واحداً لمجابهتها والعمل على إيجاد الحلول لها بالتضافر والتعاضد وبذل الجهد إلا أنه للأسف الشديد هنالك من يعمل على إرباكٌ النفوس وإطلاق الإشاعات وعبارات التخذيل يصحَبُ ذلك كلَّه تخويفٌ وتهويلٌ وتضليل متعمد ممن لا يهمهم مستقبل هذه البلاد من أصحاب المصالح الضيقة .
نعم أن هنالك من لا يريد لهذه البلاد أمناً ولا إستقراراً ولا تطوراً ولا نماءأً وهم المُرجِفون الذين يُثيرُون ما يُولِّدُ الاضطرابَ والقلقَ، وينشُرون ما يُورِثُ عدمَ الاستِقرار، ويبُثُّون كلَّ ما يُحبِطُ ويُثبِّط لأغراض في نفوسهم المريضة .
معاشر الأحبَّة: Continue reading →

تخطيط

هل نحن شعب يجيد التخطيط ووضع الخطط والإستراتيجيات؟ الإجابة بكل تأكيد نعم ، وحتي لا يتهمني البعض (بالخرف المبكر) أضيف إلى قولي هذا بأننا أكثر الشعوب تخطيطاً بل أن التخطيط عملنا ليهو وزارة مهمتها التخطيط لكل ما يتعلق بمصير هذه الأمة وجعلها في مقدمة الدول الراعية للفقر . Continue reading →

من أقوالهم

ليس هنالك حكومة في العالم (تشتم شعبها) وتكيل له الإساءات ثم تتحداه أن ينازلها لتهزمة شر هزيمة وتفتك به غير أولئك القوم الذين علموا الآن أن هذا الشعب (شعب معلم) ليس من شيمته الخنوع للذل والهوان وإن طال وقت الإنعتاق ، هذه أقوال عابرة تفوه بها القوم لحظات زهو وإفتتان بالقوة والسلطة نبذلها للتدبر والتفكر علهم يقتنعون بأن الملك لله !
المخلوع :
المقولة : (الذين قتلوا في دارفورلا يزيد عن 10000 عشرة ألاف فقط)
المناسبة : مؤتمر صحفى عالمى له عبر شبكة الفيديو كونفرنس بالأقمار الإصطناعية فى 5 نوفمبر 2006
المقولة : (ديل شذاذ آفاق،، والمحرش ما بكاتل،، ووالله ممكن نجيب المجاهدين بتاعنا عشان يتعاملوا معاهم،، لكن نحن حكومة مسئولة وعشان كدا خلينا سلطات الحكومة تتعامل معهم)
المناسبة : متحدثاً عن مظاهرات يونيو 2012 بخصوص رفع الدعم
مصطفى عثمان إسماعيل :
• المقولة : البيمد يدو للمؤتمر الوطنى بنقطعها ليهو..!!
• المناسبة : تظاهرات رفع الدعم 2012
• المقولة : (قبل الإنقاذ كنتو شحاتين)
• المناسبة :صحيفة الشرق الأوسط عند لقائه بسودانيين فى الرياض، غير أنّه أنكر ذلك، لكن الصحيفة نشرت نص تلك المخاطبة على اليوتيوب فى موقعها بالإنترنت
المقولة : (الما داير يدينا صوته ما يمشي في زلطنا،، وما يولع كهربتنا،، وما يشرب مويتنا)
المناسبة : فى الشمالية خلال فترة آخر إنتخابات أجرتها الإنقاذ
المقولة : (من الصعوبة ارجاع المواطنين الى مرحلة ما قبل استخراج البترول..الشعب السوداني تعود على الرخاء ويصعب عليه الفطام منه)
المناسبة : المظاهرات التي إندلعت ضد رفع الدعم، سبتمبر 2013
المقولة : (عدد الذين ماتوا في دارفور لا يزيدون عن 5000 (خمسة ألاف قتيل) ]….!!!! المناسبة : تصريح أمام مؤتمر صحفي عقده في القاهرة فى 26 مايو 2007
على محمود عبدالرسول (وزيرمالية) :
المقولة : (بعد دة إرجعوا للعواسة)
المناسبة :بعد إنفصال الجنوب وتوقع إنهيار الإقتصاد السودانى
المقولة : (قبل الإنقاذ كانت البيوت شينة،، وما بتعرفوا أكل البيتزا)
المناسبة : المظاهرات التي إندلعت ضد رفع الدعم، سبتمبر
الحاج آدم يوسف (أب ساطور) :
المقولة : (إن الفرد قبل الإنقاذ لم يكن باستطاعته أن يمتلك قميصين،، الآن كل الدواليب مليااانه)
المناسبة : يتحدث عن فضل الإنقاذ على الشعب السودانى
نافع علي نافع :
المقولة : الدايرين يقلعوا النظام أسهل ليهم لحس الكوع
المناسبة : جمعة لحس الكوع 29 يونيو 2012
المقولة : (يهزوا ضراعهم الدايرها يجي يشيلها بي القوة)
المناسبة : يتحدث عن المعارضة
أحمد هارون :
المقولة : (أمسح، أكسح، قشو، ما تجيبو حي، ما عندنا ليهو مكان، ما عايزين أعباء إدارية)
المناسبة : في كادقلى يتحدث ضد الجبهة الثوريّة
المقولة : (أنام ملء جفونى عن شورادها …. ويسهر الخلق جرّاها ويختصم)
المناسبة : في مقابلة مع جريدة الشرق الأوسط عن إتهامات المحكمة الجنائية الدوليّة،، قال إنّه لا يهتم بها وأنشد هذا البيت
عبدالرحمن الخضر :
المقولة : (الما عاجبو سياساتنا فى الخرطوم يمشى يلقى ليهو بلد آخر يسكن فيهو)
المناسبة :متحدثاً عن تضجر سكان العاصمة من تراكم الأوساخ
المقولة : الزارعنا غير الله يجي يقلعنا
المناسبة : أحد اللقاءات الجماهيرية Continue reading →

الجرسة شنووو؟

تزوير التأريخ جريمة لأنه يعطي صورة مغايرة لمن لم يشهد الأحداث وهو فعل يحتاج إلى الكثير من (البرود) و (قوة العين) وعدم (الإختشاء) إذا كان المخاطبون ممن عاصروا تلك الأحداث التي تم تزويرها، من يستمع إلى (شيوخ الجبهة الإسلامية) الذين قاموا بإنقلابهم المشؤوم صبيحة الثلاثين من يونيو 1989 وهم يتحدثون عن قلقهم وخوفهم من (الإقصاء) بل عن عدم شرعيته وعن حل حزبهم الذي قاد هذه الكارثة وإعتراضاتهم على مكوث بعضهم بضعة أشهر من أجل التحقيق ووقفات ذويهم المستهجنة لذلك ، من يستمع ويشاهد هذه (الدراما) يخيل له أن القوم ليسوا هم القوم وأن من قاد ذلك الإنقلاب هم من جماعة (الجو الرطب) والمصيبة أنهم (دون خجل) وعااادي جداً يقومون بتحوير كل نلك الحقائق على الرغم من أنهم يعلمون تمام العلم أن ملايين الأشخاص من الشعب السوداني قد كانت شهوداً على ذلك . Continue reading →

خطــبة الجمـــعة

بِسمِ اللهِ الرَّحمـنِ الرَّحِيم والحَمدُ للهِ رَبِّ العَالَمِين والصَّلاةُ والسَّلامُ عَلى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ رَسُولِ اللهِ.
أما بعد أيها المسلمون :
هذه الخطبة نفردها لأحاديث الرسول ﷺ المتعلقة بالتحذير من مخالطة العلماء للحكام والوقوف بأبوابهم فقد درج بعض العلماء على التعامل مع هذا الأمر وكأنه أمر مشروع لا غبار عليه بل أن البعض قد إستسهل (حتى) التعامل ؟(المادي) مع الحكام ضارباً عرض الحائط بتحذيرات رسول الله صلى الله عيه وسلم وتخويفه للعلماء من الوقوع في ذلك لما له من أثر سيئ على حياة المسلمين، وحتى لا يعتقد المسلمون وخاصة النشء بجوازذلك ها نحن نعرض لهم طائفة من أحاديث النبي الكريم : Continue reading →

كنت في الأمارات

عدت قبل أيام من دولة الأمارات العربية التي ذهبت إليها مدعواً لحضور معرض الكتاب الذي اقيم بالشارقة مؤخراً وكانت آخر زيارة لشخصي الضعيف قبل خمس سنوات عندما دعتني الجالية السودانية بأبي ظبي وقتها لإحياء ليلة ثقافية عن (الأدب الساخر) وقد إندهشت غاية الإندهاش وإنبهرت قمة الإنبهار لما شاهدته من إنجازات تمت في هذه السنوات القليلة تضع الإمارات في مصاف الدول الراقية المتقدمة وأستأذنكم أن أسرد لكم بعض المشاهدات العابرة (عشان نشوف نحنا وين والعالم وين) Continue reading →

خلينا ليهو حاجة؟

منطلقاً من حقيقة أننا شعب طيب مسامح سرعان ما يتناسى (الإحن والمرارات) و (البيتعمل فيهو) عاد الشيخ (عبدالحي) إلى منبره بعد أن (خبأ الأتر) و (زاغ) لفترة من الوقت متعللاً بالسفر لتسجيل أحد البرامج معتقداً بل واهماً بأن إستيلائه على مبلغ خمسة مليون دولار من الرئيس المخلوع والموثقة في محضر محاكمة الأخير (ح تتنسي) ، وما علم أننا له ولأمثاله من ناهبي أموال هذا الشعب الصابر بالمرصاد وأننا سوف نتعقبه حتى يعيدها إلى خزينة الدولة (أيدو في رقبتو) ! Continue reading →

جات ع الشهادة؟

من المسلمات بها والتي بات يعلمها راعي الضأن في الخلا أن (عصابة الإنقاذ) طيلة سنوات حكمها المشؤوم لم يكن لديها أي وازع من ضمير أو وطنية أو (دين) أو أي (أخلاق) في التعامل مع كل ما يخص هذا الوطن من ممتلكات، فقد إستباحوه إستباحة ليس لها مثيل وقد إبتدعوا في ذلك وسائل لا يمكن للشيطان أن يفكر فيها، ما من شيئ يمكن أن تطاله أيديهم فيجلب لهم أموال السحت والحرام إلا فعلوه غير مبالين دون رأفة أو وخز ضمير (لو في ضمير) فقد كانوا في حالة نهم وجوع دائم كالنار التي كلما منحت حطباً قالت هل من مزيد.
استوردوا المخدرات بالكونتينرات عبر بوابات وموانئ البلاد الرسمية (عديل كده) ثم إكتشفنا لاحقاً أنهم إستوردوها أيضاً عبر طائرات تحط في مطارات خاصة ذات صفة أمنية، باعوا وإستولوا على كل الساحات بالعاصمة والمدن المختلفة وشيدوا فيها العمارات والمدارس والمستوصفات الخاصة ، باعو بيوت السودان بالخارج دون علم وزارة المالية والبنك المركزي، وباعوا هكتارات من الأراضي الزراعية للمستثمرين، باعوا خط هيثرو (الغاتس لى يوم الليلة) ، باعوا بل تاجروا بـ(الجنسية) Continue reading →

إحتجاب

من أرشيف الفساد (15)

إسم المقال : (ضد معلوم) مااافي
تاريخ النشر : 4 يونيو 2017
في أبريل من العام 2015 قامت سلطات الجمارك بضبط (خمسة حاويات) من الحبوب المخدرة تحتوي على نحو 14 مليون حبة مخدرة ، حيث وصلت إلى الميناء ضمن شحنة قادمة من اليونان عبر لبنان كذرة شامي (علف) بواسطة شركة سودانية . Continue reading →

%d مدونون معجبون بهذه: